ما هو السن المناسب لصيام الأطفال في شهر رمضان؟.. تعرف عليه

قام المركز القومى للبحوث، بإصدار نشرة طبية للدكتورة خديجة عليان، استشاري طب الأطفال، واستشاري تغذية الأطفال بمعهد الدراسات الطبية والبحوث الاكلينيكة، بشأن صيام الأطفال في شهر رمضان، مبينة أنه يفصلنا عن شهر رمضان الكريم أيام قليلة وهو شهر ذو طابع خاص يختلف عن سائر أيام العام وفي العادة ما يتحمس الأطفال لممارسة عبادة الصوم على  الرغم المشقة التي يعانون منها.

صيام الأطفال في رمضان

images 2024 03 08T222010.059

ويتساءل البعض من الأباء والأمهات هل نسمح لأطفالنا بالصيام؟ وما هو السن المناسب لذلك؟ وما الأضرار التي يمكن أن تحدث للطفل بسبب الصيام؟ وهل هناك فوائد للصيام بالنسبة للأطفال؟ وكيف يحصل الطفل على كفايته من الغذاء والماء عند صيامه لساعات طويلة؟ وماهي طريقة الصيام الصحيحة، وما هي أنواع الغذاء التي يجب التركيز عليها في شهر رمضان؟ .

شروط صيام الاطفال

وأوضحت النشرة الطبية، أنه لا يوجد سن معبن لصيام الطفل، إلا أنه في العادة يستطيع الكفل إدراك معنى الصوم في سن السابعة وأنه فريضة دينية، ولذا فلا بأس من تشجيع الطفل على تجربة الصيام في ذلك السن إلا أن هناك شروط للصيام ومنها أن يكون الطفل سليما لا يعاني من أي أمراض أو سوء تغذية، كما ينبغي أن يكون الصيام جزئيا لمدة ساعات فقط من اليوم ومن الأفضل أن تكون الساعات الأخيرة قبل الإفطار حتى يشعر الطفل بالانجاز حين تجتمع الأسرة للإفطار.

وفي السياق ذاته، كشفت أنه عند وصول الطفل سن 10 سنوات فلا بأس من أن يصوم الطفل أياما كاملة قدر استطاعته ولكن بشروط ومن بينها أن يتناول وجبة السحور ويجب أن لا يؤثر الصوم عليه سلبيا وينبغي أن يكون باستطاعته فعلا الصوم طوال اليوم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *